الأعضــــاء
الاسـم:
كلمة السـر:
نسيت كلمة السـر | عضو جديد
إفتتاح حسين الحاج حسن، وزير الصناعة بلبنان، "مؤتمر الطاقة والطاقات المتجددة - فرص في لبنان"......

تستضيف الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا فى #الإسكندرية خلال الفترة بين 22- 25 فبراير المقبل، ورشة عمل لتعزيز شبكات البحث فى الطاقة المتجددة لدعم التنمية الاقتصادية بين المملكة المتحدة ومصر.

 

افتتح وزير الصناعة حسين الحاج حسن "مؤتمر الطاقة والطاقات المتجددة - فرص في لبنان" الذي ينظمه معهد البحوث الصناعية بالتعاون مع نقابة المهندسين في بيروت والجمعية اللبنانية للطاقة الشمسية. وشارك فيه ديبلوماسيون ومدراء عامون ورؤساء الهيئات الاقتصادية والتجمعات الصناعية والنقابات القطاعية، وخبراء لبنانيون وأجانب.

وحدّد المدير العام لمعهد البحوث الصناعية الدكتور بسام الفرنّ معالم المرحلة المستقبلية للبنان على صعيد الطاقة. ومما قاله: "نحن مدعوون الى الاعتماد على منهاج تنويع مصادر الطاقة، في ظلّ خوض لبنان تجربة الطاقة البديلة في الاعوام الأخيرة. ومن المفيد التذكير ببعض التقنيات التي يندر استعمالها في لبنان، مثل الطاقة الحرارية الأرضية Geothermie، أو استخدام الطاقة المهدورة أثناء عمليات التصنيع Recuperation d'energie. وقد عمدنا في المعهد عبر المركز اللبناني للانتاج الأنظف، الى تنظيم دورات تدريبية ونشر دراسات بهذا الخصوص، آخذين في الاعتبار أن استخدام الطاقة البديلة يخفف من الفاتورة الصحية على المواطن، كذلك من الانبعاثات الملوثة للبيئة.

بدوره، قال الحاج حسن: "الطاقة موضوع سياسي عالمي بامتياز، وأبلغ دليل على ذلك انهيار أسعار النفط خلافاً لكل قواعد العرض والطلب وحاجات السوق، والطاقة هي جزء من السياسة في العالم وفي لبنان ايضاً. لذا الموضوع ليس علمياً بحتاً، وانما له جانب سياسي أساسي. لا يمكن إنكار الإنعكاسات الإيجابية لخفض أسعار النفط على خفض كلفة الانتاج الصناعي وعجز كهرباء لبنان. وتبقى المشكلة الاساسية في لبنان انه ليس لدينا سياسة وطنية للطاقة تجمع ما بين الرؤية والأهداف والوسائل. ومؤتمر اليوم هو إحدى هذه الوسائل العلمية والاقتصادية والبيئية التي يجب أن نضعها في إطار تشريعات وقوانين ومراسيم وقرارات تؤدي الى رسم سياسات متكاملة، كما تفعل الدول المتقدمة التي تضع خططاً مستقبلية تبني عليها".

وكانت كلمات لكل من السفير السويسري فرنسوا باراس، الممثل الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "يونيدو" كريستيانو باسيني، نقيب المهندسين في بيروت خالد شهاب، رئيس جمعية الصناعيين فادي الجميّل الذي دعا الى إطلاق استراتيجيا وطنية شاملة لقطاع الطاقة تمتد على فترات محددة، ومن ضمن شراكة فعلية بين القطاعين العام والخاص والمجتمع المدني.

المصدر: النهار

 


القائمة البريدية


البريد الإلكتروني:
عدد الزوار الأن: 35
عدد الزوار:     6591
© جميع الحقوق محفوظة 2014
مركز معلومات تغير المناخ والطاقة المتجددة - وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي - جمهورة مصر العربية